Sunday, June 10, 2007

الحاجة طهقانة


بدون مقدمات طويلة ، ولا اعذار عن فترة الانقطاع ، لان المواضيع دي للتاريخ ، فا بعد عشرتاشر سنة مش هايكون مناسب الناس تقرأ هذه التدوينة ، وفي بدايتها تقرأ اعتذار عن انقطاع مرحلي... في أوائل الالفينات ، فا خلونا عمليين وندخل في الموضوع.....

ربنا أكرمني أنا وطهقانة وكتب لنا نطلع الحج في سنة من السنين ، الواحد شحذ الهمة (شحذ يشحذ شحاتة) وبدأ الاستعداد لهذه الرحلة الروحانية الإيمانية ، وكمان ست طهقانة بدأت تستعد ، ولكن بشكل أخر ،
قعدت تلملم وتجمع في الأشياء اللي هاتاخدها معاها في هذه الرحلة ، والزاد والزواد ، و طبعاً لازم تاخد هدايا لاختها اللي شغالة هناك ولعيال اختها ، ولجوز أختها ، وكل معارفها اللي هناك، واشتري يا طو طو ،

معلهش يا طوطو ... إلهام جارتنا باعتة معايا بسطرمة لجوزها (بيتوحم حضرته) ، ونادية باعتة معايا لب أبيض(خلي الدلعدي يقزقز و يتسلى ، امال هيقضي وقت فراغه إزاي) ، وطنط سميحة مرات انكل عزت الله يرحمه ، بعتت معايا كفنها علشان اغسلهولها بمية زمزم ،

ويا جماعة حد يصدق اني أدفع وزن زيادة وانا رايح الحج .

وبما ان طهقانة أحسن واحدة تلف ورق كرنب وتعمل محشي..فلازم تدوق أختها حلة محشي من عمايل إيديها . بالإضافة أن الست حماتي باعتة لبنتها خمستاشر متر ممبار ،


أنا : لزمته أيه كل الحاجات دي بس؟، هو يعني في السعودية مافيش لا حمام ولا فراخ ، وألا من نضافة وحلاوة الطيور المصرية .!! ، دي نصيبة إيه دي يا خواتي

طهقانة : انت كدا دايما ...عايز تقصر رقبتي مع اخواتي ومعارفي .....
انا : يا حبيبتي... مش مسألة تقصير... بس نفسي اعرف برطمان المش دا ..لازمته ايه ..
طهقانة:: اسكت أنت بس ..إش فهمك أنت .. أختي نفسها فيه .... عايزني احرمها منه يعني علشان تخاصمني طول عمرها بسبب برطمان مش، وبعدين دي حاجة تراديشينال ، مع الباتون ساليه أو البيتي بان ..بيبقا خرافة .. وماتنساش انها سايبة لنا كارت عضوية النادي .
طيب ما احنا جاملنها يوم ما ابنها تخرج من الابتدائية وعملنا لها حفلة تليق به ،
طهقانة : لا ..مش كفاية ، دي كانت حفلة أي كلام .

انا : اللهم طولك يا روح ... ياستي احنا طالعين الحج..مش رايجين رحلة.

وبعدين تعالي هنا ..لازمتها ايه تاخدي كل البومات الصور دي معانا..
طهقانة : مش اختي بقالها كثير ماشفتنش صور العيال وهما صغيرين .. خليها تشوف ولاد اختها.
انا: طيب خدي صورتين تلاتة ...مش تسع البومات واربع شرايط فيديو..

ولما اسالها استعديتي وعرفتي هاتعملي ايه في المناسك . تقولي .. ما انت هتكون معايا وزي ما بتعمل هاعمل بالظبط، وانا اشتريت كتاب كيف تحج بدون مشاكل، وهناك بقا أبقى افتح كتاب الأدعية واقرأ منه ، وربك يتقبل ، ما تضيقهاش ..مش لازم نتقل على نفسنا، لا يكلف الله نفسا إلا وسعها .

في الطيارة ......طبعا المضيفة لعنت أبوها وأمها اللي كانوا بيدعوا لها وكانوا نفسهم يشوفوها مضيفة قد الدنيا وتلف العالم ،

طهقانة : الاقيش عندك مية زمزم ..
المضيفة : لأ...
طهقانة : ليه...طيب ما عواطف مرات أحسان جارنا رجعت من الحج وادوها مية عالطيارة .
المضيفة : .....
طهقانة : طيب مابتوزعوش تمر من المدينة ... !
المضيفة : ......
طهقانة : بلاش... انا سمعت انكم بتوزعوا شرايط للشيخ السديس ... أصل بنت خالتي... كانت مسافرة على الخطوط السعودية وادوها المجموعة كاملة..

المضيفة : يا ستي....احنا مصر للطيران.....

طهقانة : يعني ماعندكمش تمر ؟

طهقانة: بأقولك ايه يا اختي .. احنا هانوصل مكة أمتى.!
المضيفة: إحنا رايحين جدة ..مش مكة .
طهقانة : أيه دا...الحق يا طهقان ... بتقولك الطيارة مش رايحة مكة.. !!!
طهقان : ايوة يا طه طه يا حياتي ، ما احنا لازم ننزل جدة الاول .
طهقانة : يا خسارة كان نفسي اول حاجة اشوفها تكون الكعبة..! طيب يا ختي..مش بتوزعوا مصاحف علشان لما ارجع ابقا اهادي بيها ؟.
المضيفة : .......

نزلنا مطار جدة ، والاخوة بتوع الجوازات بدؤا يفتحوا الشنط ويفتشوا في كل شبر فيها، وفتحوا كل ما يستطيعون فتحه ، حتى وصلوا لبرطمان الكيمياوي ..قصدي المش ، وريحة المطار انقلبت ، وكان ناقص يجيبوا الدفاع المدني ، والمطافي ، وطبعا نلنا حظاً لا بأس به من دعوات الأخوة الحجاج ،
"جاتكم البلاوي ..حد يجيب معاه مش للحج "
"إيه العالم الكحيتي دي ، مش قادرين يتسغنوا عن اكل المش حتى في الحج ..دا إيه الوكسة دي "

رجل الجمارك : انتم مجانين ...جايببن معاكم مش...

انا: حاول تفهمني ..إحنا كنا عايزين نحافظ على عضوية النادي ، فأضطرينا نجيب المش معانا .
الراجل : نعم!!!
أنا : أصل حفلة التخرج من الابتدائية ماكانتش قد المقام !

وهنا تأكد الراجل أننا مجانين رسمي .

وعمنا بتاع الجمارك شاف البومات الصور والفيديوهات واتجنن ورأسه وألف سيف يفرزهم صورة صورة ، طب يا عم الحج ..الصور فيها حريم..مايصحش ... راح باعت ست طهقانة على قسم الحريم ومعاها الألبومات ، والفيديو ، واتلقحت انا انتظر لما يفرزوهم ، ورجعت لي بعد ساعة ونص ، وطبعا كان الفوج مشي لانه مش معقول ينتظروا معانا كل دا ، والمسئول أداني العنوان وبقرف قالي...ابقوا حصلونا لما تخلصوا .

وهكذا كانت البداية ، ولو لينا عمر هانحكي ما حدث في المناسك !!

إمضاء : طهقااااااان

Posted by طهقان :: 9:37 AM :: 48 Comments:

Post a Comment

---------------------------------------